ماهي أجهزة Light Meter وكيف نستخدمها – الجزء الأول

ماهي أجهزة Light Meter وكيف نستخدمها – الجزء الأول

في مقالة اليوم سنتحدث بشكل مختصر وسريع عن أجهزة Light Meter، ماهي وكيف تستخدم ولماذا تستخدم.

ماهي أجهزة Light Meter

هي أجهزة تقوم بقراءة الضوء، وتمنحنا نتائج بتنسيق متوافق مع إعدادات الكاميرا والإضاءة لتمنحنا تحكم كامل بالإضاءة والسطوع في الكاميرا.

ماهي أجهزة Light Meter وكيف نستخدمها

لماذا نستخدم أجهزة Light Meter

معظم الكاميرات الحديثة تحتوي على مقياس خاص بها متطور عن الكاميرات القديمة بل أن معظم كاميرات الفيديو تحتوي على خصائص كالزيبرا والويف فورم وغيرها من الأدوات التي تسمح لنا بقراءة كمية التعريض في المشهد المراد تصويره، فلماذا قد نستخدم هذه الأجهزة؟

حسنا تستخدم هذه الأجهزة سابقاً حين كان التصوير بكاميرات الفيلم غير قابل لعرض القياس بشكل دقيق لما تشاهده الكاميرا، لذا استوجب استخدام اداة لقياس شدة الإضاءة في كل منقطة من المناطق المراد تصويرها.

اليوم ومع وجود كل كاميرات الديجيتال ووجود العديد من الآليات التي تسمح لنا بقراءة كمية التعريض في المشهد، أصبحت أجهزة Light Meter تستخدم لسرعة ضبط الكاميرا والإضاءة بين المشاهد، أي حين التبديل من مشهد 1 إلى مشهد 2.

يستخدم السينمائيون أجهزة Light Meter لإستطلاع وإستكشاف اللوكيشنات قبل التصوير، وذلك لمعرفة كمية الضوء الطبيعي في المكان المراد التصوير فيه، وكمية الإضاءة المحتاجة لإنارة المشهد كاملاً.

كيف تستخدم أجهزة Light Meter

هنالك نوعان رأيسيان من القراءات التي تقوم بها أجهزة Light Meter، النوع الأول Spot Meter وهي عبارة عن أسلوب قياس يعتمد مبدأ وجود بقعة يتم توجيهها على الجسم المضاء فيتم إحتساب كمية الضوء وإعدادات الكاميرا اللازمة والمتوافقة مع هذا الضوء، غالباً ما تستخدم في التصوير الفوتوغرافي وليس السينمائي منها.

أما الأسلوب الآخر في القياس وهو Incident Meter وهو عبارة عن كرة بيضاء تقوم بإحتساب الضوء المنعكس عن الأسطح والمنبعث من منابع الإضاءة والتي تسقط عليها، تستخدم بالشكل الأساسي في التصوير السينمائي وتصوير الفيديو.

قبل عملية القياس يقوم السينمائي بإدخال قيمة سرعة الشاتر وقيمة ISO، ثم يقوم بعدها بقياس إضاءة المكان (إن كانت طبيعية أو مع الإضاءة السينمائية) ليقوم الجهاز بعدها بإصدار رقم مصحوب بواحدة F ، وهي قيمة فتحة العدسة التي يجب أن يختارها كي تتناسب مع إضاءة المكان.

يتم القياس عن طريق توجيه الكرة البيضاء نحو مصدر الإضاءة، وإعتبارها الشخصية أو العنصر الذي نقوم بتصويره بالتالي يقوم الجهاز بإحتساب كمية الضوء المسلط على هذه البقعة، لنعرف هل إضاءة الشخصية كافية أم أنها بحاجة إلى تعديل، الإضاءة وكميتها المحسوبة لاتقاس فقط من الإضاءة المباشرة نحو تلك البقعة، إنما يقاس معها أيضاً كمية الإضاءة المنعكسة عن الأسطح المحيطة والتي توثر في تلك البقعة.

25 Pieces of Juicy Filmmaking Knowledge from Cinematographer Roger Deakins  | The Black and Blue

عند القياس وصدور رقم F الذي يحدد فتحة العدسة المناسبة، ليس من الضروري تغيير قيمة فتحة العدسة على وجه التحديد، بل بإستطاعتنا تخفيف الإضاءة أو زيادتها لتلائم الإعدادات التي نقوم بالتصوير بها.

هل علينا شراء أو إقتناء أجهزة Light Meter ؟

بالطبع فإنه ليس من الضروري شراء أو إقتناء أجهزة Light Meter، أو حتى إستخدامها في مواقع التصوير بشكل دائم، كما ذكرنا في بداية المقال، فإنه ومع وجود العديد من الطرق التي تساعدنا على إكتشاف الإعدادات الصحيحة للكاميرا وكمية التعريض الصحيح، فإن إستخدام هذه الأجهزة ليس بالضروري خصوصاً أن سعرها ليس بسيطاً، حيث يمكننا إستبدال هذه الأجهزة بمقاييس كالزيبرا والويف فورم وغيرها من الأدوات التي تسمح لنا بقراءة كمية التعريض في المشهد المراد تصويره.

إلى هنا نكون قد تكلمنا عن أجهزة Light Meter بشكل سريع ومختصر، سيتبع هذه المقالة مقالات أخرى عن أجهزة Light Meter وكيفية إستخدامها العملي، وإلى حينها، أود تذكيركم أنه وفي حال وجدتم أي إستفسار، بإمكانكم إرسال إستفساراتكم عبر حساباتنا في مواقع التواصل الإجتماعي فيسبوك، تويتر، إنستاغرام، كما بإمكانكم الإشتراك بقناة التلغرام ليصلكم محتوى حصري ومتابعة جديدنا أولاً بأول.
دمتم مبدعين.

هل أعجبتك المقالة ؟ شاركها مع أصدقائك ..

الكاتب
عبد الهادي العاني
اترك تعليقاً