ماهي فتحة العدسة ؟ وما تأثيرها على الصور

ماهي فتحة العدسة ؟ وما تأثيرها على الصور

فتحة العدسة ماهيتها وما علاقتها وتأثيرها على المشهد ؟

تكلمنا في مقالة سابقة عن سرعة الغالق وعن أهميته في الكاميرا وتأثيره على الصورة والمشهد وآلية عمله، واليوم سنتكلم عن العنصر الثاني من عناصر التصوير ألا وهي فتحة العدسة
ماهي وما أهميتها وماعملها وماهي تأثيراتها على المشهد (صورة-فيديو).

فتحة العدسة Aperture

هي عبارة عن فتحة تتوسع و تضيق، موجودة في جسم العدسة، يتحكم في حجم فتحتها المصور عن طريق ضبطها قبل التصوير
فتحة العدسة تختلف من عدسة إلى أخرى.

آلية عمل فتحة العدسة

ماهي فتحة العدسة
يرمز لفتحة العدسة بالأرقام وعلامة f

كما نشاهد في الصور فإن فتحة العدسة يرمز لها برقم بعد ( f )
كل ما نحتاج معرفته هو انه كلما قل هذا الرقم زادت فتحة العدسة و كلما زاد الرقم صغرت فتحة العدسة
العلاقة عكسية و محيرة في البداية مع الوقت و التدريب ستعتاد عليها.
العلاقة بين فتحة العدسة و سرعة الغلق مهمة لاحتساب كمية الضوء الداخل للكاميرا، فكلما كبرت فتحة العدسة ( f صغير ) احتجنا الى سرعة غلق اعلى، و كلما صغرت فتحة العدسة ( f كبير ) احتجنا سرعة غلق ابطئ للحصول على كمية ضوء مناسبة و كافية تنعكس على السنسور.

نقوم بتغيير حجم فتحة العدسة من وقت لآخر على حسب الصورة المراد تصويرها
لزيادة أو خفض ما يسمى بعمق المجال او عمق الميدان

ما هو عمق الميدان؟

في الرسم رقم -1- وضح لنا تأثيرات أداء فتحة العدسة، وكيف أنه وبتغير رقم فتحة العدسة تتغير تأثيرات عديدة، كمية الضوء المسموح بمروره عبر العدسة، علاقة الأرقام بالتغير الحاصل، وتأثير عمق الميدان، دعونا نتوقف للحظة ونتناقش سويةً معنى “عمق الميدان” من خلال الرسم التالي :

إذا فرضنا أننا قد ضبطنا التركيز (الفوكس) على العنصر الأمامي في الصورة السابقة بإمكاننا تعريف “عمق الميدان” على أنه المسافة قبل وبعد ذلك العنصر والتي من المراد إيضاحها وجعلها في منطقة الفوكس ! فاذا كان عمق المجال عالي او كبير فالتفاصيل امام و خلف موضوع الصورة تكون واضحة كما في حالة فتحة العدسة ذات f22 مثالاً
اما اذا كان عمق المجال ضحل_قليل فالتفاصيل خلف وامام موضوع الصورة تكون ضبابية بعض الشيء نشاهد التأثير جلياً في المثال f2.8

صورة قريبة توضح فتحة العدسة

تابعونا في إنستاغرام، و تلغرام ليصلكم جديدنا، محتوى حصري يتم نشره في كل من حساباتنا هناك. لاتفوتوا عليكم !

الكاتب
عبد الهادي العاني
تعليق واحد

تابعونا عبر إنستاغرام @radyf_blog